” يوب هاينكس ” رجل المهام الصعبة في بايرن ميونخ

0 17

يوب هاينكس

” يوب هاينكس ” رجل المهام الصعبة رجل المهام الصعبة واحد من أعظم المدربين في تاريخ كرة القدم وخاصة المانيا حقق العديد من البطولات والألقاب وجميع المسابقات القارية والمحلية.
في مثل هذا اليوم ولدَ يوب هاينكيس في مدينة غلادباخ الألمانية في واحدة من اصعب فترات المانيا التاريخية .
8 / 5 /1945 : يوم سقوط المانيا النازية.
9 / 5 /1945 : ولادة يوب هاينكس.
ولدَ هاينكس في بلدٍ مدمرٍ بالكامل في اصعب الظروف وقد تعلم حرفة التجصيص لكي يقترب من هدفه وهي الهندسة المعمارية
بالإضافة إلى كرة القدم أهتم هاينكيس بالهوكي وكان يزاولها كهواية .

 

بدايته الكروية :

بدأ يوب هاينكيس مسيرته الكروية من براعم نادي BV Grün-Weiß Holt لمدة 6 سنوات وبعدها لعب مع شباب نادي غلادباخ لمدة
عام لكي يتم ترقيته في موسمٍ واحد إلى الفريق الاول .
في موسمه الاول مع غلادباخ سجل 50 هدف في 82 مباراة وثم أنتقل إلى هانوفر وسجل 25 هدفاً في 86 مباراة.
لما يستمر كثيرا مع هانوفر عاد بعد موسمٍ واحدٍ إلى ناديه الام بروسيا مونشنغلادباخ لكي يستمر معهم لمدة 8 سنوات ويختتم مسيرته
الكروية في عام 1978 محققاً نجاحا كبيراً ومحرزاً 243 .
احرز في تلك الفترة لقب دوري أبطال اوروبا مع غلادباخ وأربعة بطولات للدوري وبطولة كأس المانيا .
تميزت فترته هذه بصراع كبير مع الاسكورة والظاهرة جيرد مولر على صدارة الهدافين والبطولة المحلية لهكذا كانت تسمى مباراة غلادباخ ، بايرن ميونخ بالكلاسيكو القديم .

 

مسيرته مع المنتخب الالماني : مع المنتخب لعب هاينكيس 39 مباراةً دولية محرزاً 14 هدف وفاز بكأس امم اوروبا في بلجيكا عام 1972 وكأس العالم 1974 .

 

مسيرته كمدرب : درب العديد من الأندية ابرزها ناديه الأم بروسيا مونشغلادباخ ( 2x ) ، بايرن ميونخ (3x) , ريال مدريد ، اتلتيك بلباو ، اينترخت فرانكفورت ، باير ليفركوزن .

إنجازاته كمدرب :

 

– فاز ب‏دوري أبطال أوروبا مرتين.
– الدوري الألماني 4 مرات.
– كاس المانيا مرة واحدة.
– السوبر الالماني 4 مرات.

 

مدرب ‎بايرن الفائز بـ الثلاثية :

وحصل على العديد من الجوائز الفردية في عالم التدريب اهمها أفضل مدرب في العالم للعام 2013 .
امتاز يوب هاينكس بصداقته القوية مع اولي هونيس وحبه للنادي البافاري .
عندما كانت ظروف البايرن صعبة في عام 2017 /2018 عاد هاينكيس من اعتزاله ودرب البايرن بدون أي عقدٍ رياضي
وقال : ” عودتي هذه هي بمثابة شكر وامتنان لهذا النادي الكبير و طبعا لصديقي اولي هونيس .

 

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.